الانترنت الآمن في ثانوية رفيق الحريري

تاريخ الإضافة الأربعاء 14 شباط 2018 - 4:00 م    عدد الزيارات 2450    التعليقات 0    القسم جهاز المتطوعين، أخبار ونشاطات

        


تستكمل الرعاية عبر جهازها التطوعي "فريق وبعدين" بالشراكة مع قوى الأمن الداخلي وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي، إتحاد بلديات صيدا الزهراني وتجمع المؤسسات الأهلية في صيدا والجوار حملة الإنترنت الآمن للمرحلة المتوسطة في مدارس وثانويات مدينة صيدا وجوارها. فبعد استهداف 5 مدارس وثانويات، دخلت الحملة إلى ثانوية رفيق الحريري بحضور وفيقة عنتر منسقة الجهاز التطوعي للرعاية، الهيئة الإدارية والتعليمية للثانوية وأكثر من 400 طالب وطالبة شاركوا في حملة التوعية.

بدأت الحملة بكلمة ترحيبية من منسقة الجهاز الرعاية التطوعي السيدة عنتر التي تحدثت عن أهمية حملة الإنترنت الآمن وقدمت الشكر للطلاب على مشاركتهم في الحملة.

تلاها تقديم محاضرة عن الأنترنت الآمن قدمها المؤهل أول طانيوس شاهين يعاونه الرقيب فريديريك بلعة، حيث تحدث عن مخاطر الإنترنت، مستعرضاً حوادث وقضايا لأطفال تعرضوا لإبتزاز جسدي وجنسي وتنمر إلكتروني، كما تحدث عن الجرم الإلكتروني والملاحقة القانونية الإلكترونية.

واختتمت الحملة بنقاش دار بين المحاضر والطلاب.